لماذا التقطت فتاة أمريكية مسلمة صورة مع معادين للإسلام؟

تقول شيماء إنها أرادت أن تبتسم في وجوه المعادين للإسلام

BBC 

 

قالت فتاة مسلمة انتشرت صورتها مع محتجين معادين للإسلام على الانترنت إنها أرادت أن “تكافح كراهيتهم بالحب والابتسامة”.

ووصفت شيماء إسماعيل، في تصريح لبي بي سي، تفاعل مواقع التواصل الاجتماعي مع وقفتها بأنها كانت “رائعة”، مشيرة إلى أنها “تلقت مساندة واسعة”.

وحظيت صورة الفتاة، البالغة من العمر 24 عاما، بحجابها وهي ترفع إشارة السلام أمام المحتجين إعجاب 200 ألف شخص.

والتقطت الصورة في واشنطن خلال انعقاد مؤتمر إسلامي لمدة ثلاثة أيام.

وتقيم شيماء في الساحل الشرقي الأمريكي، وتعمل مع الأطفال المصابين بالتوحد. وكانت من بين المشاركين في المؤتمر السنوي 44 للجمعية الإسلامية الأمريكية والنادي الإسلامي لأمريكا الشمالية، بحضور 24 ألف شخص.

 

Advertisements

Be the first to comment

Leave a Reply